Loading...
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: علمتني الحياة

  1. #1
    الصورة الرمزية ღ manel ღ
    تاريخ التسجيل
    Oct 2019
    العمر
    14
    المشاركات
    12
    معدل تقييم المستوى
    0

    علمتني الحياة


    انا احب ان ابدا المواضيع من جذورها فمارايكم ان نتحدث عن الحياة
    لحياة متاهة مظلمة مليئة بالانعطافات منها الصعبة ومنها السهلة في كل انعطاف نتفاجىء بما تخبئه لنا من اسرار ومفاجئات ولاكن لاتسمح لك بالخروج منها فالمغزى من هذه المتاهة ليست ان تكملها وتخرج بل ان تكتشف انت مغزاها الحقيقي ففي بعض انعطافاتها ستجد قيم هي تساعدك في اجتياز المشاكل التي تحدث معك وانت داخلها وبما ان للمتاهة مخرج واحد فاكيد انك ستلتقي بطرق مغلقة كثيرة سوف تجد فيها لوحة كبيرة عليك ان تسجل فيها ماتعلمته من اخلاق ذالك اليوم فعندما تكتبهم ستراقبك الحياة ما ان كنت قد طبقتهم او لا اذا رات انك لم تطبقهم في اليوم التالي عندما تنام وتستفيق ستجد ان المتاهة قد تغيرت بعض الجدران قد اضيفت والبعض الاخر اختفى ومنهم من التصق المهم انك لن تفهم مالذي حدث فما عليك الا عدم الاستسلام والمضي قدما فالعيب ليس في ارتكاب الخطا بل في الاستمرار به ولكن هذه المرة عليك ان تطبق كل خلق تعلمته فاذا طبقته وجاء الوقت ووجدت اللوحة مجددا وكتبتها عليهم ستعطيك اللوحة مؤشرا وهو الذي سيساعدك على البقاء في هذه المتاهة بامان الى ان تجد مخرجا وهذا المؤشر هو الايمان بالله وحده وطاعته على اكمل وجه واهم شيء اداء الصلاة فاذا نجحت في تحقيق هذا المؤشر ستكون صلاتك شمعة وهده الشمعة سوف ترتب متاهتك وتعيد بناء المتاهة من جديد وسوف تجعلها نفقا فمهما كان النفق طويلا لابد من وجود مخرج اليس كذالك ولكن في ذالك الوقت المخرج ليس هو التفكير الوحيد الذي في راسك فبما ان هناك طريق واحد فهذا يعني انك في الطريق الصحيح ولعلك نجحت في اختبار الحياة هل وجدت انت شمعتك ام لازلت تدور في المتاهة كل يوم اعلم ان كل من يقرا هذه الصفحات قد طبق الاخلاق واظهرت له اللوحة المؤشر لاكن اغلبيتكم لايتبعونه فمنهم من لايؤدي صلاته ومنهم من لايزال يرتكب السيئات اغتنم الفرصة مادام لم يفت الاوان بعد تمسك بالله واذا كنت مهمل لصلاتك قم الان صلي ركعتين واذا كنت لم تستطع المداومة عليها فقل هذا الدعاء (اللهم حبب لي الصلاة واجعلها اقرب الى قلبي) سيعطيك الهداية الى قلبك حظا موفقا وبالمناسبة بعد ان تجد المخرج سوف تنتقل الى رحمة ربك ولكن لاتياس لان الحياة لاتتوقف هناك فحياتنا هذه مجرد جزء صغير من حياة الاخرة التي وعدنا بها وهي عبارة عن امتحان فقط لذالك اتمنى ان نخرج جميعنا من المتاهة قبل فوات الاوان واتمنى ان نلتقي في اخر النفق لاتضيع الوقت واغتنم فرصتك
    قال ملحد لاحد الائمة اني اطوق بشدة لمعرفة شعوركم عندما تكتشفون انه لاتوجد حياة بعد الموت فرد عليه الامام بسخرية اكيد انه ليس اسوء من شعورك عندما تكتشف انها موجودة فعلا
    التعديل الأخير تم بواسطة ღ manel ღ ; 19-11-2019 الساعة 12:01 PM

  2. #2
    الصورة الرمزية ღ manel ღ
    تاريخ التسجيل
    Oct 2019
    العمر
    14
    المشاركات
    12
    معدل تقييم المستوى
    0

    كما اخبرتكم في الموضوع السابق انني احب ان ابدا المواضيع من جذورها ومرادي هو ان اعطي وجهة نطر عامة عن الموضوع من ثما ابدي برايي وها انا الان انطلق واتفرع الى اغصانها اوعدكم انني ساحاول التفرع الى كل الجهات ولكن ذالك عليه ان يتم بمساعدتكم رجاءا قوماو باشتراكات واقترحوا علي مواضيع ملهة للتحدث عنها المهم ان الغصن الذي ساتفرع اليه اليوم هو موضوع التمني
    في الحقيقة التمني يساهم في بناء الاحلام وهو يزرع في قلب الناس الامل ويشجعهم على البقاء صامدين ويزود صاحبه بالصبر على امل ان تتحقق احلامه ويتغير مصيره ان الناس الذين يبنون احلامهم من خلال التمني هم كثيرون من جميع انحاء العالم من مختلف الاجناس والشعوب كل فرد منهم ليس لديه نقطة مشتركة مع فرد اخر فكل فرد يعيش في محيط ومجتمع مختلف وكما نعلم ان محيطنا الذي نعيش فيه هو من يختار لنا مانحلم به ففي غالبية الاحيان مايحلم به الشخص ومايتمناه هو شيء لايملكه في مجتمعه فلو امعنا النظر سنجد انه لايوجد مجتمع كامل يوفر جميع متطلبات الفرد فلا نهاية للاحلام انا اتحدى كل من يقرا هذه السطور بان يجلب لي شخص لم يتمنى شيئا لن تجدوا لاتتعبوا انفسكم في هذه السطور ذكرت لكم معنى التمني والبعض من ايجابياته فما رايكم ان نرى من وجهة نظر اخرى فلكل شيء سلبياته اخبرني انت متى كانت اخر مرة اجدى التمني معك نفعا حتى لو كان منذ فترة قصيرة تدكر ان هناك مجتمعات لايتحقق فيها التمني بسهولة ولا الاحلام تصبح واقع اعرف ان كل من يرى طفلا صغيرا في الطريق يبيع يصف والديه بانعدام المسؤولية لترك ابنهم يعمل ولكن لاتعرف مايخبىء القدر فهناك من يعيش في عائلة فقيرة ولاتقدر على تسديد تكاليف دراسته فحالما ينهي دوامه يتحول من متمدرس الى عامل ليجني المال ويعيل عائلته او ان امه مريضة وهو يعمل لشراء الدواء لها او انه يتيم الاب فكما ترى ان البعض من الاطفال احلامهم مختلفة عن اطفال اخرين فمثلا الطفل الغني كل احلامه ان يشتري هاتفا او ان يدرس في مدرسة خاصة ويذهب خارج البلد ولكن فكر في احلام ذالك الطفل في المجتمع الفقير كل حلمه ان تشفى امه كل حلمه ان يشتري احدا بضاعته قبل غروب الشمس ليدخل الى البيت لانه متعب كل حلمه ان يرى اباه ولو لمرة وهذا المجتمع من بين المجتمعات التي اصبح فيها من يتمنى فوق مقدوره كانه يفعل شيئا منافيا للقانون اصبح لايجوز عليه مشاركة امنياته مع احد حتى مع نفسه ولايكفي ذالك بل ان المجتمع والمحيط الذي يعيش فيه يجبره على النسيان وعلى تحطيم امنياته ويبقى يذكره بواقع الماسي والحياة التي يعانيها لذالك انا الان اتمنى ان يحمد كل واحد ربه على ما اعطاه ولاتضع عينك على مايملكه غيرك فقل الحمد لله لما اعطيتني يا الله وتمنى البركة لذالك الشخص وها انا ساخبركم بامنيتي اتمنى ان يعمل كل شخص بجهده لتحقيق مطلبه لا ان يحسد الناس فاسعد انسان هو من لاينتظر شيئا الا من الله عز وجل فكن سعيدا
    التعديل الأخير تم بواسطة ღ manel ღ ; 19-11-2019 الساعة 12:01 PM

  3. #3
    الصورة الرمزية ღ manel ღ
    تاريخ التسجيل
    Oct 2019
    العمر
    14
    المشاركات
    12
    معدل تقييم المستوى
    0

    ساتطرق في موضوع اليوم الى ظاهرة الكذب
    ان الكذب وهو قول شيء لاعلاقة له بالواقع ويكون اما وصف شيء لم يحدث او سرد قصة حقيقية مع اذخال بعض الكذبات فيها واضافتها الى القصة كان يستعمل قديما للتهرب من العقاب او ردة الفعل الذي سينتج ما اذا عرفت الحقيقة وهذا الشيء الايجابي الوحيد الموجود ولاكن يوجد الكثير من السلبيات فقد اصبح في زمننا يمثل جزءا كبيرا من حياة بعض الناس فمن شدة كذبهم احيانا حتى عقلهم لايستوعب ماهو الحقيقي وما هو المزيف وماذا كدب على الاخر وماذا كذب على ذاك ههه تخيلوا ذالك انها حياة متعبة صحيح لااعرف لماذا اغلبية الناس يلتجئون الى الكذب هل يظن انه عند الكذب على رفقاؤه سوف ينال اعجابهم بالطبع لا ولكن اذا اخبرهم بالحقيقة سيساهم ذالك في بناء علاقات حقيقية سواء كانت في المدارس او الحياة العملية وان كان يخاف من معرفتهم للحقيقة ولكن اكيد بعد معرفتهم الحقيقة سيتخلون عنه لكنني رايت كل انواع الكذب ولكن الكذب على الوالدين شيء لايصدق بحيث ان الوالدين هم من اقرب الاشخاص الى الطفل فهما اول شخصان يراهما عندما يفتح عيناه وبالاخص الام فهي اول كلمة يتعلم الطفل قولها وهي من تكمل تعليمه الاحرف والكلمات يامن تكذب على امك الا تغضب من نفسك عند الكذب على اول شخص قلت اسمه هل يطاوعك قلبك ان تكذب على من علمك التحدث وليس باشياء صغيرة بل باخطر الاشياء كيف ذالك الا يئنبك ضميرك ابدا على الاقل كن صريحا مع نفسك علي ان اذكرك ان الجميع يتخلى عنك اذا قمت بالكذب عليهم الا الوالدين ولكن كسب ثقتهما من جديد شيء صعب فلما تستغل عطؤهما وحنانهما عليك للكذب كن صريحا معهما لتكسب ثقتهما ولاتخجل بالحقائق التي لديك لاتغير اسلوبك ومظهرك وتفكيرك من اجل اعجاب الاخرين بك من ارادك يتقبلك كما انت

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة