مما لا شك فيه أن جراحات السمنة المفرطة فى مصر شهدت تطور كبير في الفترة الأخيرة حيث أصبحت معظم جراحات السمنة المفرطة تتم بالمنظار الجراحي، وباستخدام أفضل الأجهزة الطبية الحديثة، التي تعمل على تبسيط إجراءات عملية جراحة السمنة، وتقليل مخاطر العملية والقضاء على مضاعفاتها، وتحسين سهولة شفاء المريض من جراحه السمنة.


ويمكن الجزم أن جراحات السمنة المفرطة فى مصر تتم بكفاه عالية وأصبحت مضاعفاتها قليلة جدا عما كانت عليه في السابق، على سبيل المثال جراحة تدبيس المعدة.


مرت جراحة تدبيس المعدة بمراحل كثيرة حيث كان قديمآ يتم التدبيس بالعرض وكان هذا يسبب مضاعفات للمريض، فأصبح يتم التدبيس بالطول وقضي بالفعل على المشاكل والمضاعفات التي كان يحدثها التدبيس القديم.


التدبيس الحديث للمعدة


يمكن الجزم أن عملية تدبيس المعدة الحديث هي عملية مثالية وليس بها أي مخاطر أو مضاعفات، حيث يتم التدبيس بشكل حرف v الشكل المخروطي، بحيث يصبح حجم المعدة مثل الشكل المخروطي حرف v ويعمل هذا على تضيق الفتحة أسفل الشكل المخروطي مما يؤدي إلى ابقاك الطعام أطول فترة ممكنة، وبالتالي لا يشعر المريض بالجوع بسرعة، كما تشبعه وجبة صغيرة، كما أصبح التدبيس يتم باستخدام دباسة قوية جدا بها أكثر من صف، مما جعل فك التدبيس أمر مستحيل.

لا يحدث تغير من فسيولوجية الجهاز الهضمي للجسم، فلا يتم قطع او إستئصال أي جزء من المعدة، ولا يتم فيها تغير مسار الأمعاء.
يغادر المريض المستشفى خلال ثلاثة أيام.