Loading...
النتائج 1 إلى 9 من 9

الموضوع: _film 127 hours_scenery_

  1. #1
    الصورة الرمزية houdanour
    تاريخ التسجيل
    Jun 2018
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    65
    معدل تقييم المستوى
    14

    موضوع اشتراك في فعالية _film 127 hours_scenery_




    ما الذي سيدور في
    رأسك اذا وجدت نفسك محبوساً في مكان بعيدا عن الناس لعدة ايام دون طعام أو شراب أو وسائل اتصال؟ ستفكر فقط في كيفية الخروج من هذا الموقف؟ النجاة؟ أم سيمتلئ رأسك بمئات الأفكار الأخرى؟ أم انك ستنتظر الموت في هدوء؟


    اسئلة عدة
    تصارعت داخل رأسي وانا اشاهد فيلم 127 Hours (انتاج عام 2010) لأول مرة، حاولت ان اسير في نفس حذاء بطل الفيلم، فوجدت نفسي اتعلم خبرات جديدة عن الحياة
    .
    الفهرس

    1.
    مخرج الفيلم
    2. ابطال الفيلم
    3.ملخص القصة
    4.موضوع
    الفيلم
    5 .رموز
    الفيلم
    6. الفائدة من الفيلم
    7. رايي بالفيلم
    التعديل الأخير تم بواسطة houdanour ; 23-08-2019 الساعة 07:04 PM

  2. #2
    الصورة الرمزية houdanour
    تاريخ التسجيل
    Jun 2018
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    65
    معدل تقييم المستوى
    14


    director


    مخرج و كاتبو منتج إنجليزي ولد ٢٠ أكتوبر، ١٩٥٦ في مانشستر.عمل في المسرح والتليفزيونقبل أن ينجز أول أفلامه "قبر ضحل" 1994.
    انطلق عالمياً مع فيلم"رينسبوتينغ" 1996، بعد أناستحوذ على إعجاب البريطانيين، من أعماله المتنوعة "حياة أقل روتيناً
    " 1997، روتيناً" 1997، "الشاطئ" 2000، و"بعد 28 يوماً" 2003أيضاً العديد من الأفلامالحائزة على إشادة عالمية مثل المهتم والشاطئ وبعد 28يوما وضوءالشمس و127 ساعة وستيف جوبز.في 2012كان بويل المخرج الفني لحفل افتتاح الألعاب الأولمبية الصيفية 2012 في لندن






    التعديل الأخير تم بواسطة houdanour ; 25-08-2019 الساعة 07:05 PM

  3. #3
    الصورة الرمزية houdanour
    تاريخ التسجيل
    Jun 2018
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    65
    معدل تقييم المستوى
    14





    لمحة عن ابطال الفيلم








    • ولد جيمس فرانكو في بالو ألتو ، كاليفورنيا في 19 أبريل 1978.ثم تخرج جيمس من المدرسة العليا في 1996 وانتقل إلى جامعة
    • كاليفورنيا ، وتخصص في اللغة الإنجليزية. ثم انتقل إلى دراسة المسرح ، بدأ جيمس حياته الفنية بدور البطولة في فيلم "النزوات والمهوسون" (1999)، قبل أن يجسد سيرة النجم الراحل جيمس دين في فيلم تليفزيوني ليحقق به شهرة عالية أعطته المزيد من البريق في هوليوود.










    • (كريستي)




    ممثلة أمريكية ولدت عام 1983 في نيويورك ، انضمت لإحدى الجامعات العملية بعد انتهاءها من دراستها الثانوية ، ولكن اهتمامها بالسينما والفن تسبب في فشلها الدراسي ، وسرعان ما انتقلت إلى هوليوود لتبدأ مسيرتها .








    • أمبير تيمبلين
    • (ميجان)



    • ممثلة أمريكية من مواليد 14 مايو 1983 قي سانتا مونيكا، كاليفورنيا قدمت العديد من المسلسلات الكوميدية والتي تالت شهرة كبيرةوأهمهاWhat I Like About You من 2002 وحتى 2006.






    • كليمنس بوزي
    • (رنا)


    • مثلة وعارضة الأزياء الفرنسية ولدت 3 أكتوبر 1982 في كليمانس كيشار ومعروفة دورها شخصية فلور Delacour في سلسلة أفلام هاري بوتر تدربت في"الكونسرفتوار الوطني العالي لفن Dramatique"، مع أول أدوارها يجري لسلسلة TV الفرنسية بين عامي 1997 و 1999، اون أوم أون colère (1997)وليه مونوس (1999). كان لها أول فيلم روائي طويل إنتاج الألماني، أولجاس سومر (2002)، في عام 2002 والثاني لها إنتاج 2003 الفرنسي، Bienvenue الأولمبيك ليه روزيه (2003).










    • ممثلة سويسرية ولدت عام 1957، حصلت على درجة البكالوريوس في الدراسات الروسية والتاريخ الأوروبي من جامعة براون في رود ايلاند، كما درست الدراما في جامعة ييل، وتخرجت في عام 1983، ومن أهم أعمالها الفنية، (Elementary) عام 2016، (Amok) عام 2015، (Key and Peele) عام 2015، (Bleeding Heart)t) عام 2015، (Barefoot) عام 2014، (2 Days in New York) عام 2012،(Consent) عام 2010، (Remember Me) عام 2010.




    • تريت ويليامز
    • (آرون أبي)



      • ممثل مؤلف امريكي مواليد 1 ديسمبر عام 1951 في كونيتيكت، نجل ماريان (ني أندرو)، وهو تاجر التحف، وريتشارد نورمان وليامز، وهو مدير تنفيذي للشركات مسئول نقابة ممثلي الشاشة رشح لجائزة ومؤلف كتاب الطفل الذي ظهر في الفيلم، والمسرح والتلفزيون شارك في عدة أفلام ، ومنها فيلم اسكايب : هيومن كارغو




    التعديل الأخير تم بواسطة houdanour ; 25-08-2019 الساعة 07:04 PM

  4. #4
    الصورة الرمزية houdanour
    تاريخ التسجيل
    Jun 2018
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    65
    معدل تقييم المستوى
    14



    قصة الفيلم
    تعالوا نشاهد الفيلم من جديد سويا، فنحن امام عمل سينمائي على نص حقيقي، لمتسلق الجبال الاميركي ارون رالستون تصدى لكتابته الى السينما سيمون بوفوري «الذي كان قد عمل مع بويل في فيلم «المليونير المتشرد. ونروي لكم الحكاية باختصار شديد. ففي ذات صباح، وكعادته يقوم متسلق الجبال «ارون رالستون باخذ دراجته، والمضي في رحلة تقوده الى الجبال والمرتفعات، من اجل ممارسة هوايته، في تلك الانحاء، التي طالما عرفها وعرف اسرارها وتفاصيلها بل انه يكاد يعرف كل «حجر في تلك الجبال.
    وخلال رحلته يحمل معه كاميرا الفيديو
    ، وعدته اللازمة للتسلق، ولعل الجزء الاول من الفيلم، يأتي وكأنه يمهد للحدث الاكبر فما نشاهده من مغامرات خلال الطريق، وايضا لقائه مع الفنانين «كريستي وميجان وما سيكون المحور الاساسي لهذا الفيلم، الذي صنعته داني بويل، بميزانية ضيقه «18 مليون دولار «مبلغ صغير قياسياً بافلام هوليوود وتمضي الرحلة الى حيث التحدي الحقيقي للذات والقدر «127 ساعة هي القصة الحقيقية للمغامر «الذي قام بها متسلق الجبال الاميركي ارون رالستون، من اجل انقاذ نفسه، بعد ان سقط في هوة سحيقة، في واد منعزل وخلال سقوطه سقطت على يده حجرة كبيرة جعلت يده تنحشر لتعيقه عن الحركة، وعليه عندها ان يواجه قدره، فاما الاستسلام والنهاية والموت او التحدي لكل شيء. خلال تلك الساعة والايام يستدعي رالستون ذاكرته ايامه.. علاقاته مع اسرته، وامه ووالده، يتذكر طفولته يبوح بكل شيء امام الكاميرا، يكتشف لحظات عمره وزمانه ومغامراته، كل ذلك يدعوه لاحقا لان يفجر بداخله التحدي، حيث لا يأس مع الحياة، وهي حينما يستدعي تلك الذكريات والحكايات، فانه يجد بها الحب الكبير وايضا الدافع للاستمرار في الحياة والحب.
    لحظات من التغيير والتأمل
    والاكتشاف للذات وايضا الظروف التي ذهب اليها وكأنها المستحيل، ومواجهة القدر المحتوم. فيلم يذهب في الحديث عن الارادة والتحدي وتفجير المقدرة الذاتية، ويتجاوز المستحيل. لقد كان رالستون بين الموت والموت، وبين الاستسلام والاستسلام، ولكنه بين هذا وذاك، يختار شيئا اخر هو الحياة والتحدي.
    فيلم به كثير من الشفافية، والتحليل والعمق، وايضا كثير من القسوة لمواجهة ذلك الظروف، قسوة تجعل النجم جيمس فرانكو يذهب بعيدا في تحليل وتقمص الشخصية، بالذات وهو يعيش لحظات الانتقال من حالة درامية اخرى فمن النزق ولربما التهور، الى التحدي الحقيقي ومواجهة اقصى درجات الالم، حينما يقرر ان يقطع يده كي يخلص نفسه من تلك الصخرة، التي جعلته يذهب الى تفجير ذاته، وقدراته، فكم من الصخور تحيط بنا. وكم من التحدي علينا ان نفجر داخل ذواتنا حتى نعود الى الحياة.. فيلم يبدو للوهلة الاولى قاسياً.. وحاداً.. ولكن حينما نذهب الى التحصيل، تجده بركاناً من الاحاسيس.. كلما ذهبت اليه اكتشفت زاوية وفكرة وموضوعاً جديداً، عامراً بمفردات التحدي وقيم العشق للحياة وللاخرين الذين يحيطون بنا، ويملؤون حياتنا املا.. فيلم مأخوذ عن قصة حقيقية، تحولت لاحقا الى عنوان للارادة.. ومواجهة اليأس والقدر.
    التعديل الأخير تم بواسطة houdanour ; 25-08-2019 الساعة 07:06 PM

  5. #5
    الصورة الرمزية houdanour
    تاريخ التسجيل
    Jun 2018
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    65
    معدل تقييم المستوى
    14


    موضوع الفيلم

    اما الموضوع فان الفيلم يعالج فكرة ربما تتلخص في هاته الجملة التشبث بالحياة على حافة الموت
    فلابد ان يكون
    هناك امل بالحياة ليخلق فرص جديدة و لا ياس مع الحياة
    التعديل الأخير تم بواسطة houdanour ; 24-08-2019 الساعة 07:19 PM

  6. #6
    الصورة الرمزية houdanour
    تاريخ التسجيل
    Jun 2018
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    65
    معدل تقييم المستوى
    14

    الرموز في الفيلم

    اذا شاهدنا الفيلم
    نلاحظ ان احقيبة ارون كانت فارغة تقريبا و لم يكن فيها الا ادوات قليلة و هذا يدل على انه شخض مغرور واثق في نفسه

    كما نلاحظ وجود الكاميرا و هذا ما يدل على اهتمامه بتصوير كل لحظات رحلته

    كما راينا ان
    المنطقة كانت منطقة وعرة و هذا ما يدل على انه يهوى تسلق الجبال

    و اللحظة
    المؤثرة هي لحظة بتره ليده كان المشهد مؤلما لا يتجرا على فعله الا شخص قوي العزيمة و صلب الارادة

    و هذا ما يدل على انه شخص صبور
    و الا لما كان نجا من ذالك


    التعديل الأخير تم بواسطة houdanour ; 25-08-2019 الساعة 07:07 PM

  7. #7
    الصورة الرمزية houdanour
    تاريخ التسجيل
    Jun 2018
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    65
    معدل تقييم المستوى
    14

    الفائدة من الفيلم

    حياتك تحتاج لخطة

    يعلّمنا فيلم 127 Hours ان حياتنا تحتاج لخطة، فلا تؤدِ الفوضى سوى إلى المشاكل، اصنع خطط لحياتك، لمستقبلك، وشاركها مع اشخاص تثق بهم وتحبهم، لو كان بطل الفيلم قد شارك خطته للرحلة مع شخص يثق به، كان العثور عليه وانقاذه سيصبح أمراً مؤكداً.
    التضحية مهمة

    اضطر بطل الفيلم للتضحية من أجل حياته، بالرغم من صعوبة الفكرة وكل الألم الذي تحمله، لكنها تختصر معنى التضحية من أجل ان تستمر الحياة، مهم ان تؤمن ان الحياة ليست سهلة كقطعة من كعكة، هي معقدة، وستحتاج لأن تضحي كثيرا لكي يمكنك التعايش.

    التوثيق يساعد البشر

    وثّق تجاربك المهمة، فربما تفيد الناس بعد ذلك، بطل الفيلم قرر ان يوثق بكاميرته الرقمية تجربته الصعبة رغم الألم، الهدف ان ينقل قصته لأناس آخرين قد يستفيدوا منها.
    تعلّم ان تجعل ذهنك صافياً

    اتخذ بطل فيلم 127 Hours قراراً صعباً ليستطيع النجاة، لم يفعل ذلك الا بعد ايام من محاولات لا تتوقف للخروج من المأزق الصعب، كان هادئاً يفكر بشكل عملي، لم يصاب بهلع او بكاء وصراخ يستنفذ طاقته، أدرك ان بقاء ذهنه صافياً هو السبيل الوحيد لأن يعيش.

    التعديل الأخير تم بواسطة houdanour ; 23-08-2019 الساعة 09:50 PM

  8. #8
    الصورة الرمزية houdanour
    تاريخ التسجيل
    Jun 2018
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    65
    معدل تقييم المستوى
    14



    رايي من الفيلم


    لقد كان الفيلم رائعا مثيرا ومؤلما و لا سيما انها قصة واقعية و قد يعلمنا معنى ان نعيش الحياة بدون فقدان الامل و الاستسلام للواقع فلابد من ايجاد حل يعطينا فرصة اخرى و يكون ذالك الحل باتخاذ موقف حكيم رزين

    و في النهاية ارجو ان يعجبكم الموضوع
    التعديل الأخير تم بواسطة houdanour ; 23-08-2019 الساعة 10:13 PM

  9. #9
    الصورة الرمزية _|•~ƓƖƦԼ__ƓƦЄƛƬ~•|_
    تاريخ التسجيل
    Jun 2019
    الدولة
    ωιтн ιмαgιηє ∂яαgσηѕ
    النقاط
    65
    المشاركات
    1,226
    معدل تقييم المستوى
    308

    راائع ، ابدعتي ، جاري التقييم

    ∂ℓєт'ѕ яυη ωιтн ιмαgιηє ∂яαgσηѕ мαувє ωє gєт тσ тнє єη




    ​----

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة