سلام عليكم ورحمة لله وبركاته
................................
،
،
،
،
كلنا نعرف مقام العلم وطالب العلم عن الله سبحانه وتعالى وهو أول أمر أمر ا الله به نبي صلى الله عليه وسلم


قال الله تعالى في كتابه الكريم (اقرأ بسم ربك الذي خلق ،خلق الإنسان من علق، اقرأ وربك الأكرم الذي علم بالقلم ، علم الإنسان ما لم يعلم)
،
،
،
هذه أول آية تلقاهة سيد الخلق محمد من ربه

هذا دليل على علو مكانة القراءة وتحفيز على طلب العلم

قال رسول الله ، عن معاوية رضي لله عنها قال

«من يرد الله به خيرا يفقهه في الدين»
،
،
،

عن أبي الدرداء رضي لله عنها قال*قال رسول الله صلى الله عليه وسلم *"فضل العالم على العبد كفضل القمر ليلة البدر على سائر

الكواكب وإن العلماء ورثة الأنبياء وإن الأنبياء لم يورثو ا دينا ولا درهما واورثو ا العلم فمن أخذه أخذه بحظ وآفر "

،
،
،
مم فهمنا من احديث و الآية القرآن الكريم ان العلماء هم ورثة الأنبياء بل علم وانت كخلفية الله على الأرض عليك بل علم وقراة القرآن


وإن منزلة قراء القرآن عضيم ~قال رسول الله


اقرأوا القرآن فإنه يأتي يوم القيامة شفيعا>


عليك بل الحفاض على العلم وكل وسائل الماصلة العلم مثل*القلم والكتاب و المعلمين والمعلمات*
،
،
،
وقيل •قم المعلم وفي تبجيلا كاد المعلم ان يكون رسول '
،
،
،
لماذا هنا شبها المعلم بل رسول ؟


الان وضيفة الرسول تعليم الناس والمعلم يعلم الطلاب والعلم بحر طالمة انت على الأرض أعرف وشرب من هذا العلم