ربّاه إنّي قد عرفتك
.... خفقةً في أضلعي وهتفت باسمك يا الله
.... لحناً يروق بمسمعي أنا من يذوب تحرّقاً .
... بالشّوق دون توجّعي قد فاض كأسي بالأسى ....
حتى سئمت تجرّعي يا رب إنّي قد غسلت ....
خطيئتي بالأدمع يا رب يا تسبيحتي ....
في مسجدي أو مهجعي يا رب إنّي ضارع ....
أفلا قبلت تضرّعي؟ إن لم تكن لي في أساي ....
فمن يكون إذن معي؟ يا رب في جوف الّليالي ....
كم ندمت وكم بكيت ولكم رجوتك خاشعاً ....
وإلى رحابك كم سعيت قد كنت يوماً تائهاً ....
واليوم يا ربّي وعيت إن كنت تعرض جنّةً ....
للبيع بالنّفس اشتريت أو كنت تدعوني إلهي ....
للرّجوع فقد أتيت ضحكت فقالو الا تحتشم ....
بكيت فقالو إلّا تبتسم بسمت فقالوا يرائي بها ....
عبست فقالو بدا ما كتم صمتّ فقالوا كليل الّلسان ...
. نطقت فقالوا كثير الكلم يقولون شذّ إذ قلت: لا ....
وإمّعة حين وافقتهم فأيقنت أنّي مهما أردت ....
رضا النّاس لا بد أن أذم